الأحد، 1 سبتمبر، 2013

ربك لما يريد

ربك لما يريد
 أحلامنا حتتحقق 
وكلامنا حيتصدق 
والغايب حيعود
ربك لما يريد
قلب العاصي يسلم 
وعيونا حتتكلم
 ولا شيء يبقى بعيد
ربك لما يريد
الصعب بيتهون
والحزن بيتلون
طول ما الإيد في الإيد
ربك لما يريد 
حالاقيك بتقرب لي
تفتح حضنك قبلي
ولا فيه بينا حدود
ربك لما يريد
حب لآخر حتة في قلبك دووب..دووب
ما تخبيش شوقك ولا حبك دووب..دووب
سيب إحساسك ياخدك ليا
اهجر ناسك واسكن فيا
بكرة ده لسه حكاية بعيدة
لسه في علم الغيب
ربك لما يريد..ربك لما يريد
حب كانك حلم معدي عيش..عيش
ما تخليش ولا ثانية تعدي وعيش.. عيش
خدني لحضنك واروي حنينك
واقسم حزنك بيني وبينك
وارضى بكل اللي بيتقسم 
ده المكتوب مكتوب
********* 
عارفين كده لما تبقوا قاعدين مهمومين وتلاقوا شوية كلمات جاية تتهادى على نغمات موسيقى راقية تطبطب عليكم وتاخد بإيديكم عشان تقوموا وتنفضوا عنكم حزنكم ؟!
أهه أنا الأغنية دي بتعمل معايا كده بالظبط.. مع كل جزء باسترجع موقف عدى عليا في حياتي وانطبق عليه كلام الأغنية بالظبط.. بافتكر كل لحظة وجع ..حزن.. خوف .. كل حلم اتمنيته وخفت إنه ما يتحققش.. كل كلمة قلتها ما حدش فهمها أو حسها.. كل حد غاب عني وخد حتة من قلبي وراح وافتكرت إنه مش راجع.. كل لحظة كفرت بكل حاجة فيها وغاب فيها إيماني.. كل حاجة افتكرتها صعبة وعمري ما هاعرف أعملها.. كل دمعة افتكرت إني مش هاعرف أمسحها أبداً... تعدي كل الحاجات دي في دماغي زي شريط سينما وألاقي إنها ما فضلتش على حالها الوجع كان بيخف شوية بشوية..الحزن كان بيرجع يتلون بلون الفرح مع كل لحظة نجاح أو حبة حب من أصحابي.. والخوف كان بيتدارى مع أول شعاع نور إيمان يسكن قلبي ومع كل طبطبة من كف أمي.. الأحلام كانت بتتحقق بس بعد ما تطلع عيني.. صحيح ما كانتش بتتحقق بالظبط ولا كلها بس كانت برضه بتتحقق.. كلامي اللي كنت باقوله كانت الناس بترجع تآمن بيه وأنسى لومهم ليا عليه.. الأحباب اللي فارقوني ساعات منهم اللي كان بيرجع وساعات تانية كان بيدخل دنيتي أحباب تانيين يعوضوني شوية عن غيابهم وساعات يعوضوني كتيييير.. الحاجات الصعبة كانت صعوبتها بتروح مع كل لحظة تشجيع من نفسي لنفسي ومن أمي وأصحابي القريبين ليا.. والدموع ما كانتش بتقف صحيح بس في وقتها أو بعدها بوقت قصير كنت بالاقي اللي يجي ويمسحهاويشد على إيدي ويقولي قومي ما تعيطيش.. والسر في إن كل ده يحصل كانت إجابته بتظهر لما باسمع الأغنية دي .. 
"ربك لما يريد".. يعني لكل حاجة هتحصل في وقتها لما ربنا يأذن.. جملة بتحمل كل أسباب الطمأنينة والثقة اللي في الدنيا.. بس محتاجة دايما تملا قلب وعقل اللي بيسمع.. 
الأغنية دي كمان بتديني حافز قوي.. لما منير بيقول :
حب لآخر حتة في قلبك دووب..دووب
ما تخبيش شوقك ولا حبك دووب..دووب
باحس ساعتها إنها دعوة ليا عشان أستمر في حب الناس اللي حواليا حتى لو هما وجعوني.. وإني ما أخافش من حبي لحد عموماً لأنه مش حاجة حرام.. الأحاسيس عمرها ما كانت حرام !
ولما بيقول :
بكرة ده لسه حكاية بعيدة
لسه في علم الغيب
باحس إن الهم اللي باشيله فوق كتافي وخوفي من بكرة بيخف.. باحس إني لازم أمشي خطوة خطوة.. صحيح لازم أخطط لبكرة.. بس ما أسيبهوش يخنقني بقلقه لأنه لسه ما جاش والاحتمالات مفتوحة على الآخر.. يعني كل شيء ممكن يحصل ومفيش مستحيل..
لما بيقول كمان :
حب كانك حلم معدي عيش..عيش
ما تخليش ولا ثانية تعدي وعيش.. عيش
باحس إني فعلا لازم أدي كل اللي أعرفهم الحب اللي مفتقدينه لأننا مش عايشين كتير في الدنيا دي.. فليه بقى نعيش محرومين من دفا بعضنا ؟!.. 
ويجي منير يختم الأغنية بالكلمات دي :
واقسم حزنك بيني وبينك
وارضى بكل اللي بيتقسم 
ده المكتوب مكتوب
عشان يقولي حاجة واحدة بس .. الحزن لما بيتقسم على اتنين أو تلاتة أو أيا كان العدد بيخف فعلاً .. وإن الرضا مفتاح لراحة القلب لأن كل حاجة مكتوبة ومقسومة.. يعني مفيش حد هيمشي من دنيتنا وهو ما أخدش كل اللي ربنا كتبه ليه.. احنا بس لازم نرضى ونحب ونحلم !


 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق