الأربعاء، 11 يونيو، 2014

سفر 3

إذا أعيتك الحياة وضاقت بك السبل..
فجهز حقائب قلبك وتوجه بها إلى مطار السماء..
واركب إحدى الغيمات المسافرة بلا توقف..
وعند أقرب مطار قلب يحبك بصدق اهبط فيه بغيمتك..
ستستريح قليلاً مما بك من عناء..
وقد تستريح هناك إلى الأبد..
المهم أن تعلم أن إله السماء هو الذي وجهك إلى ذلك المطار..
لأنه هو وحده يدري مدى وحدتك وشقائك واحتياجك..
لذا كن ممتناً له دائماً بكل الطرق..
وأولى مظاهر الامتنان تكون بألا تكسر أياً من تلك القلوب التي ستهبط فيها..
لأنك إن فعلت هذا فسيعاقبك الرب بالتيه في الدنيا وفي الآخرة !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق