الاثنين، 28 أبريل، 2014

مدينتي 3

في مدينتي الفاضلة..
الشباب هيقوموا من مكانهم في الأتوبيس ويخلوا الناس الكبيرة في السن تقعد مكانهم.. 
مش عشان ده واجب عليهم لكن لأن ده الصح ودي الإنسانية..
مفيش مدرس هيضرب الولاد اللي مش بيفهموا أو بيعملوا حاجة غلط..
لكن هيبقى العقاب بإن اللي يغلط لازم يقضي عدد ساعات معينة في خدمة المجتمع..
ومفيش ولاد هتعلي صوتها على مدرسينها وهيحبوهم قبل ما يحترموهم..
أما بالنسبة للمواصلات فمش هيبقى خناقات لما واحد يخبط عربية التاني..
بالعكس اللي هيتسبب في ضرر للعربية اللي جنبه أو قدامه هينزل لصاحبها يتأسف ويعوضه بما يتناسب مع قيمة الضرر..
ومحدش هيستخدم كلاكس العربية عمال على بطال..
واللي هيعمل كده هيتوشم على جبينه كلمة مزعج وهيتفرض عليه عقوبة إنه يقعد في أوضه مقفولة، ما يسمعش فيها غير صوت الكلاكس كل عشر دقايق !!
والناس اللي هتشوف أذية في الطريق هتحوشها علطول..
وهيبقى فيه احتفال أسبوعي يتم فيه تكريم المواطن المثالي..
وده هيكون المواطن اللي ساعد حد أو أدى خدمة للمجتمع وما خالفش أي قواعد..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق